ملتقى عراق السلام
بسم الله الرحمن الرحيم
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في بيتك الثاني ملتقى عراق السلام
ونرجو ان تجد ماتبحث عنه ومايفيدك لدينا
لن تستطيع المشاركة في جميع اقسام المنتدى كونك زائر
لكي تحصل على صلاحيات الدخول والمشاركة سجل معنا
وافتح حساب مجاني وبسيط
او ادخل الى حسابك الذي سجلت به معنا مسبقا اذا كنت احد اعظاء المنتدى او اتصل على almaharanet@yahoo.com في حال واجهتك مشكلة او نسيت كلمة السر
يمكنك ان تترك مساهمتك اوبصمة مرورك من خلال تعليقك او مساهمتك في احد المواضيع عبر نافذة المنتدى المفتوح للزوار فقط من دون تسجيل ولا كلمة مرور
وتفظل بتصفح اقسام المنتدى وعلى الرحب والسعة

-----------------
مع تحيات ادارة واعظاء
منتديات ملتقى عراق السلام الثقافي
ا

ملتقى عراق السلام

موقع التواصل بين الاشقاء العرب ادبي,ثقافي,اجتماعي,عام
 
الرئيسيةبوابة الملتقىاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشاعر الكردي عبد الله كوران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايفان
عضو يتقدم
عضو يتقدم


الجنس : انثى اسم الموقع : اربيل
العمل/الترفيه : صداقه
المساهمات : 32
النشاط : 59
الأعجاب : 0
الأنتساب : 19/09/2010
العمر : 26

مُساهمةموضوع: الشاعر الكردي عبد الله كوران   الخميس 07 يوليو 2011, 5:17 pm


ولد الشاعر عبد الله كوران عام 1905 في حلبجة،
ولقبه بالكوران وهو ما أطلقه عليه الشاعر الكردي الكبير توفيق بيره مرد،
بدا كوران دراسته الابتدائية
متاخراً وذلك في عام 1921 في المدرسة العلمية بكركوك. وبعد أنهائه من دراسته عمل فترة طويلة في مجال التعليم في مدن و أرياف كردستان العراق.
و أثناء الحرب العالمية الثانية سافر إلى فلسطين وتحديدا إلى يافا ليعمل في إذاعة الشرق الأدنى في القسم الكردي . وشارك من خلال عمله في تلك الإذاعة مع الجماهير الكردية ضد النازية. وعلى اثرها اعتقل عام 1951 واطلق سراحه ، ثم اعتقل عام 1954 وحكم عليه بالسجن لمدة عام وآخر مراقبا من قبل الشرطة.
وفي مجاله الادبي عمل تحرير مجلة به يان الكوردية أي الشفق . كما وعمل مستخدما في دائرة الإسكان في السليمانية ... وأعفي من وظيفته هذه ليأتي إلى بغداد ويعمل محاضرا في كلية الآداب – قسم الأدب الكردي.
وكان لوقع قصائد الشاعر عبد الله ان أحدث ثورة في الشعر الكردي المعاصر لدرجة يعتبر هو رائد الشعر الكوردي الديث.
وفي أوائل الستينات من القرن الماضي تعرض لمرض مزمن وهو إصابته بسرطان المعدة، بقي يعاني من وطأته إلى نال منه، في يوم 18 / 11 / 1962 حيث رحل إلى عالم الخلود الأبدي.
لكوران مجموعتان شعريتان:
1- الجنة والذكرى.
2- دموع وفن.
بالإضافة إلى ترجماته من الأدب العالمي.
موضوعات كوران الشعرية :
يعتبر كوران أستاذا لمدرسة الشعر الكردي الحديث، لقد ساهم بشكل جدي في تطور الشعر الكردي، وتغيير أوزانه وعروضه وإيقاعاته متلائماًَ مع الظروف التاريخية والاقتصادية والاجتماعية لمجتمعه، لقد دشن كوران مدرسة جديدة في النصف الأول من القرن العشرين، ونبذ كوران عملية التقليد والتكرار وأوصل الشعر إلى قمة الإبداع وأحب كوران الجمال وغنى له وتمحور شعره حول الجمال في جانبيه: المرأة والطبيعة. لننظر قليلاً إلى بعض قصائده لنرحل في عالمه الشعري الزاخر بالرومانسية والجمال الأسئلة الفلسفية والتمرد والحزن والثورة:
في مقطع من إحدى قصائده يقول :
يا ذكريات عمري الغابر حنانيك
لا تغرقي حبي البائس في بحر البعاد

ولقد وصف كوران الطبيعة كثيراً وصوَر جمالها وروعتها ولكنه اعتبر جمال المرأة أفضل بكثير من جمال الطبيعة ، ويجد كوران أن الجمال في الإنسان هو الروح والعمل الطيب ، فالجسد سوف يفنى ويضمه القبر المظلم بين دفتيه ، وهناك جمال واحد سيخلد عبر القرون :
آلاف من جميلات العيون ضامرات الخصور
قد ضمهن الثرى المظلم
ما كان أجمل خد من خدودهنَ المتوردة
وسواد عيونهنَ
ولكن جمالاً واحداً لن تستطيع ريح الخريف
أن تسقط أوراقه أو تطفئ خضرته الأبدية
ذلك هو الجمال النابع من الروح ومن منبع القلب
والمتدفق المنهمر أبداً

ويغني كوران لعيد شعبه نوروز ، وموضوع نوروز يحتل صفحات هامة من الأدب الكردي المعاصر ويندر أن تجد شاعراً كردياً معاصراً لم ينظم شعراً حول نوروز وكوران وحده تناول الموضوع في خمس قصائد، إنه يرى في نوروز عيد الشعب المقدس وانتصاره عيد للحياة والنمو لكل ما في الوجود ، وهو يصور فظاعة السلطات في قصيدة سجن التنين ويصور الضحاك القديم وقد لبس ثوباً جديداً ثوب الملوك والحكام المعاصرين الذين كانوا يحكمون العراق بسجونهم وخرابهم ومشانقهم التي تذبح الأنفاس والآمال والأهداف، إنه كوران إذ يصور نوروز إنما يصور في الوقت نفسه تلك القوة الديناميكية العظيمة التي تأتي وتتحول، دماء أريقت ظلماً إنها تنهض في مطرقة كاوا مشعلاً ينير الدرب للشعب ويوحد الجموع ويهشم الطغيان ، ويهدم السجون، ويخلد الشهداء ، يرى كوران في هذه النتيجة انتصار إرادة الشعب أمرا تاريخيا حتميا يسير بمعزل عن إرادة الطغاة والواقفين بالضد من عملية التطور التاريخي . يقول كوران :
سأصنع نوروزي وسأحتفل به
سأجعله حفلاً زاهياً
سأضع عيده المقدس
ككردي مجاهد
نوروز خضرة ربيع
بنسمة تفتح في السهول الرائعة
في هذا العيد أحتض الورود

ويجسد كوران في قصيدته " قصة الأخوة "الأخوة الكردية العربية ، وذلك بنفس شاعرية ملحمية ويؤكد على تاريخية هذه الأخوة وحيويتها وأهميتها في العملية النضالية كأساس متين لمقاومة الاحتكارات الاستعمارية والخطط الاستغلالية :
أخي العربي
لمع سيف
وغرق بريقه في دماء
سالت في عنق أبي
على تراب التاريخ
وفجعنا كلانا بأبوينا
الهموم تعصر أعيننا قطرة قطرة
فتعانقنا وبكينا معا
فجعل البكاء منا أخوين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زينب
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : انثى اسم الموقع : بغداد
المهنة :
العمل/الترفيه : مدرسه
المساهمات : 78
النشاط : 124
الأعجاب : 1
الأنتساب : 30/06/2010
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر الكردي عبد الله كوران   الخميس 14 يوليو 2011, 10:57 pm

موضوع رائع وجميل
الادب الكردي ادب راقي واصيل
وسيرة الشاعر كانت عطرة كلها كفاح وتضحية
بوركتي ياايفان على المساهمة الرائعة

_________________
زينب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايفان
عضو يتقدم
عضو يتقدم


الجنس : انثى اسم الموقع : اربيل
العمل/الترفيه : صداقه
المساهمات : 32
النشاط : 59
الأعجاب : 0
الأنتساب : 19/09/2010
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر الكردي عبد الله كوران   الأربعاء 03 أغسطس 2011, 5:14 pm

شكرا زينب على مرورك الكريم بالموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشاعر الكردي عبد الله كوران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى عراق السلام :: المواضيع الثقافية :: الشعر الفصيح-
انتقل الى: